أردرويد
Haven

تطبيق إدوارد سنودن الجديد يحول هاتفك إلى جهاز مراقبة

التطبيق الجديد يعمل على الاستفادة من جميع أجهزة الاستشعار الموجودة ضمن الجهاز لتوفير أعلى مستوى حماية ممكن تقريبًا.

في عام 2013 ضجت الإنترنت بأخبار التسريبات الشهيرة التي كشفت تجسس الحكومة الأمريكية على مستخدمي الإنترنت، هذه التسريبات كان مصدرها إدوارد سنودن المُتعاقد السابق مع وكالة الأمن القومي الأمريكي NSA.

ومنذ ذلك الحين تشكل خصوصية المستخدمين مصدر قلق كبير، ولكن يبدو بأن سنودن يحاول التخفيف من تلك الآثار من خلال مشروعه الجديد الذي يهدف إلى جعل المستخدمين يشعرون بمزيد من الأمان.

هذا المشروع عبارة عن تطبيق يدعى Haven، وهو مصمم لتحويل هاتف أندرويد إلى نظام متكامل لمكافحة التجسس، وبالرغم من أن التطبيق ليس الأول من نوعه لكنه قد يكون الأفضل، حيث أنه موجه للأشخاص الذين يحتاجون إلى وسيلة لحماية خصوصيتهم.

وخلافًا لمعظم تطبيقات المراقبة التي تستعمل كاميرا وميكروفون الهاتف فقط، فإن تطبيق Haven قادر على الاستفادة من جميع أجهزة الاستشعار الموجودة ضمن الجهاز، بحيث يمكنه الكشف عن الحركة والصوت والضوء والاهتزاز.

كما يجمع التطبيق بين أجهزة الاستشعار المختلفة جنبًا إلى جنب مع الاستفادة من تطبيقات مثل Signal و Tor لتوفير أعلى مستوى حماية ممكن تقريبًا، وهو مصمم للاستعمال على الهاتف الثانوي الذي لا يُستعمل بشكل يومي.

وفي وسعك اختيار المصادر التي يُمكن للتطبيق استعمالها أثناء عمله، بحيث يمكنك إيقاف تشغيل الكاميرا إذا كنت ترغب بوضع الهاتف على الطاولة أو ضمن درج ليستعمل التطبيق إمكانيات الصوت بدلًا من الفيديو.

وفي حال اكتشاف التطبيق وجود تطفل أو مصدر للإزعاج فإنه يُرسل تنبيهات آمنة من خلال تطبيق Signal إلى الهاتف الأساسي الخاص بالمستخدم، بحيث تتضمن هذه التنبيهات الصور ومقاطع الصوت والفيديو التي التقطها.

كما يمكنك الوصول إلى سجل التطبيق عن بعد لرؤية كل ما التقطه الهاتف من خلال متصفح Tor أو الجهاز نفسه، حيث يعمل التطبيق، عند وجود حركة أو ضوضاء تحفزه على العمل، على حفظ الصور ومقاطع الصوت والفيديو ضمن الجهاز نفسه.

ويمكنك تجربة النسخة التجريبية من التطبيق من خلال تنزيلها من متجر جوجل بلاي: اضغط هنا.

المصدر

أحمد عنتر

محرر مختص بالشؤون التقنية

3 من التعليقات

ضع تعليقًا

%d bloggers like this: