تسريب: الألوان الكاملة لهاتف HTC 10 المُقبل

انتشرت صور جديدة لهاتف إتش تي سي المقبل HTC 10 تُظهر امتلاك الهاتف لأربعة خيارات مُختلفة من ناحية اللون، مع إبرازها لبعض التفاصيل التصميمية التي ذُكِرت سابقًا عبر التّسريبات المُختلفة.  تُضاف الصور الجديدة للصور الحقيقية المُسرّبة سابقًا حول الهاتف الجديد منذ أقل من أسبوع.

مع انتهاء معرض الهواتف العالميّ MWC 2016 وانتهاء كبرى الشركات من الإعلان عن هواتفها الرائدة، أصبح هاتف إتش تي سي المُقبل محط الإشاعات والتّسريبات، فضلًا عن قيام الشركة نفسها بالتشويق لهاتفها المُقبل، سواءً عبر التّغريدات التي تنشرها على موقع تويتر، أو عبر الفيديو التشويقيّ الأول الذي نشرته الشركة حول هاتفها الجديد. من ناحيةٍ أخرى، يمكن القول أن هنالك ترقبٌ كبير من المستخدمين والمهتمين بالتقنية بالهاتف الجديد حتى لو لم يكونوا من مُحبي مُنتجات إتش تي سي. السبب؟ ببساطة، يجب أن يكون هاتف إتش تي سي المقبل هو تُحفة جديدة بكافة المقاييس تُساهم بعودة الشركة من بعيد، وتستعيد عبرها الشركة ثقة المُستخدمين بمنتجاتها، بعد عام 2015 المُخيّب للآمال والذي شهد أكبر كارثة مالية تمر بها الشركة التايوانية منذ تأسيسها.

بكل الأحوال، يوجد الآن أربع صور جديدة تظهر الهاتف الجديد بألوانه المختلفة تُقدّم لنا المزيد من المعلومات حول الشكل المُفترض للهاتف المُقبل. الصور المُسرّبة تؤكد التسريبات السابقة حول اعتماد الشركة على تصميمٍ مستوحى من هاتف HTC One A9، بالإضافة لقيام الشركة بتزويد الغطاء الخلفيّ للهاتف بحوافٍ مُنحنية. أيضًا، تُظهر الصور أن الهاتف سيمتلك الخيارات التالية من الألوان: الأسود من الأمام والخلف، الأبيض من الأمام والذهبيّ من الخلف، الأسود من الأمام والأبيض من الخلف، الأبيض من الأمام والخلف.

من ناحية المواصفات، فإن مُعظم التسريبات أكدت أن الهاتف سيمتلك شاشة بقياس 5.1 إنش وبدقة 1440×2560 بيكسل مع اعتماده على شريحة Snapdragon 820 من كوالكوم و4 غيغابايت لذاكرة الوصول العشوائي و32 غيغابايت لمساحة التخزين الداخلية قابلة للتوسعة عبر منفذ microSD. بالنسبة للكاميرا، يبدو أن الهاتف المقبل سيتضمن كاميرا خلفية بدقة 12 ميغابيكسل مع حساس صورة من سوني، والتي قالت عنها إتش تي سي أنها ستكون “مقنعة جدًا جدًا”. من المفترض أن يتضمن الهاتف أيضًا منفذ USB Type-C واعتماده على هيكلٍ معدنيّ بالكامل، مع حساس بصمة في اللوحة الأمامية للهاتف.

حتى الآن، واعتمادًا على التسريبات المُختلفة، لا يوجد تجديد أو تطوير مبتكر في الهاتف المقبل (بعيدًا عن التصميم) ولو أن مواصفات الهاتف ممتازة وقوية، إلا أني أجد أن الشركة بحاجة لتضمين هاتفها الجديد بميزاتٍ إضافية لجذب المُستخدمين وإقناعهم بضرورة شراء هاتفها الجديد، مثلما قامت إل جي مع هاتف LG G5. قد تكون المفاجأة هي دعم الهاتف لتطبيقات الواقع الافتراضي وتوافقه مع نظارة HTC Vive، حيث لطالما أكدت إتش تي سي مؤخرًا أن أولويتها الحالية هي تقنيات وتطبيقات الواقع الافتراضي.

ما رأيكم بالتصميم والمواصفات المُسربة حتى الآن لهاتف إتش تي سي المُقبل؟ هل سيكون التّحفة الذي ستُعيد للشركة حصتها السوقية ومكانتها بين كبار المُصنّعين؟ أم أنه سيكون خيبة أمل جديدة تساهم بنهاية الشركة كليًا؟ شاركونا رأيكم ضمن التعليقات.

قد يعجبك أيضًا
تعليق واحد
  1. Sahar يقول

    لماذا لا تدخل HTC ألوان جديدة غير متعارف عليها من قبل في منتجاتها مثل METAL ROSEو ROSE GOLD

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.