[تحديث: تم الاستحواذ] مايكروسوفت تعتزم اليوم الإعلان عن استحواذها على موقع GitHub

تحديث: أعلنت شركة مايكروسوفت قبل قليل استحواذها على GitHub رسميًا مقابل 7.5 مليارات دولار أمريكي. وهذا الاستحواذ هو ثاني أكبر استحواذ لمايكروسوفت تحت إدارة ساتيا ناديلا بعد استحواذها على لينكدإن قبل عامين مقابل 26.2 مليار دولار أمريكي.

قد تكون سمعت من قبل بموقع GitHub، ولكن إن كنت مطورًا فلا بد أنك تعرفه وقد تكون استخدمته، فالموقع يعد أكبر مستودع برمجي على الإنترنت، وهو يُستخدم من قبل شركات كبرى، مثل جوجل وآبل وأمازون، حيث تستأمن تلك الشركات والمطورون مشاريعهم ومستنداتهم وبرمجياتهم.

والآن يجري الحديث أن شركة مايكروسوفت استحوذت على الموقع وتستعد للإعلان عن الصفقة في وقت لاحق من اليوم الاثنين.

هذا وتعد الشركة الأمريكية من أبرز المساهمين في GitHub ولديها أكثر من 1,000 موظف يستخدمون الموقع في برمجياتهم، حتى أنها تستضيف الشفرة المصدرية لمدير الملفات الخاص بنظام ويندوز Windows File Manager على GitHub.

ولكن لِمَ تريد مايكروسوفت الاستحواذ على GitHub؟ المتابع لأخبار مايكروسوفت يجد أن الشركة منذ تولي ساتيا ناديلا منصب الرئيس التنفيذي قبل نحو 4 سنوات، بدأت استراتيجية جديدة تطوي بها سجل الانطواء الذي استمر معها لسنوات طويلة وتفتح صفحة جديدة عنوانها الانفتاح على الآخر فأخذت تتيح خدماتها وتطبيقاتها على المنصات الأخرى.

ثم بدأت الشركة تستثمر بسرعة في تقنية المصادر المفتوحة فقامت بفتح مصدر PowerShell، و Visual Studio Code، ومحرك جافا سكريبت لمتصفح مايكروسوفت إيدج. ثم إن مايكروسوفت أعلنت أيضًا عن شراكة مع مؤسسة Canonical لجلب نظام التشغيل مفتوح المصدر الشهير أوبونتو إلى ويندوز 10، واستحوذت على Xamarin للمساعدة في تطوير تطبيقات الجوال.

وتستخدم مايكروسوفت أيضًا نظام التحكم في إصدار Git ذي المصدر المفتوح لتطوير ويندوز، حتى أن الشركة جلبت SQL Server إلى نظام لينوكس. ولقد ازدادت شهرة Microsoft Visual Studio Code، التي تسمح للمطورين بإنشاء وتصحيح تطبيقات الويب والسحابية، حتى أصبحت تحظى بشعبية كبيرة لدى المطورين.

وفيما يتعلق بموقع GitHub، فقد بلغ عدد مستخدميه المنتظمين اعتبارًا من شهر آذار/مارس الماضي نحو 24 مليون شخص للتعاون ومشاركة التعليمات البرمجية، وهو يستضيف 80 مليون مستودعات شفرات مصدرية للبرمجيات بلغات مثل JavaScript و Python و C ++.

ما رأيك بالخطوة الجديدة من مايكروسوفت؟ شاركنا رأيك بالتعليقات.

المصدر

قد يعجبك أيضًا

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.