أردرويد

تجربتنا السريعة لهاتف LG V30: أفضل هاتف صنعته إل جي حتى الآن [IFA 2017]

كشفت إل جي خلال معرض IFA 2017 في برلين عن هاتفها المُنتظر LG V30، والذي شكّل تحولًا هامًا في سلسلة V، بل يمكن أن نقول تحولًا هامًا في هواتف إل جي بشكلٍ عام.

قمنا خلال المعرض بتجربة سريعة للهاتف الذي يقدم شاشة كبيرة تُغطي معظم الواجهة الأمامية وتُقدم جودة صورة عالية بفضل اعتمادها تقنية OLED، وهو يقدم طبعًا أفضل معالج موجود حاليًا في الأسواق وهو Snapdragon 835. يمكنك الاطلاع على مواصفات الهاتف من هنا.

لدى إمساك الهاتف للمرة الأولى ستشعر باهتمام إل جي البالغ بتفاصيله وجودة تصنيعه، وهو يبدو من دون شك أكثر فخامةً وإتقانًا من هاتف LG G6 الذي طرحته الشركة في بدايات العام الحالي. الغطاء الخلفي المعدني للهاتف ذو ملمس ممتاز ومظهر لامع يبدو مصقولًا بعناية جيدة. النسخة فضية اللون التي قمنا بتجربتها تبدو مميزة فعلًا.

وزن الهاتف خفيف جدًا باليد، أخف مما تتوقعه عند رؤية الجسم المعدني والحجم. وبالحديث عن الحجم ستلاحظ بمجرد إمساك الجهاز أنه لا يبدو ضخمًا رغم قياس الشاشة الذي يبلغ 6 إنش، وذلك بالطبع بفضل الحواف الضيقة للشاشة والوزن الخفيف.

lg v30

يحمل الهاتف في جهته الخلفية كاميرتين الأولى منهما بحساس من دقة 16 ميغابيكسل، والكاميرا الثانية بدقة 13 ميغابيكسل بعدسة ذات زاوية عريضة إضافة إلى حساس للبصمة مع شعار بارز جدًا لشركة الصوتيات Bang & Olufsen والتي تدعم تشغيل الصوت في الهاتف بجودة عالية، كما يأتي مع علبة الهاتف سماعات من نفس الشركة.

من خلال هذه التجربة السريعة للهاتف لم أجد مشكلة أو عيبًا واضحًا يمكن الحديث عنه، إلا إذا استثنينا أيقونات إل جي الافتراضية التي تُعطي الهاتف مظهرًا (أرخص) بكثير من جودة الهاتف. لكن لحسن الحظ أنه يمكن تغييرها بسهولة.

ستكون لنا عودة للحديث بشكل تفصيلي عن أفضل ميزات الهاتف. لكن مبدئيًا يبدو الجهاز منافسًا جديًا لهاتف مثل Galaxy Note 8. ورغم أن إل جي سعت دائمًا كي تكون منافسًا قويًا لسامسونج إلا أنها ما زالت تُعاني من فارق كبير بينها وبين مُنافستها من حيث المبيعات. بشكلٍ ما، أرى بأن V30 قد يكون بداية اتجاه جديد من إل جي قد يساهم في تقليص الفارق بينها وبين سامسونج.

في الحقيقة لو كان LG G6 بنفس شكل ومواصفات V30، لكان قد شكّل خطرًا فعليًا على Galaxy S8. لكن الآن ومع تزامن طرح V30 مع Note 8 ما زال الأخير سينجح في التغطية على منافسه، إلا أن اتجاه إل جي الجديد مع V30 يعني بأن الشركة ستتابع بزخم أقوى خلال العام القادم.

أنس المعراوي

مدوّن حالي، مطوّر ويب سابق، مهووس دائم بالتكنولوجيا والمصادر المفتوحة. مؤسس موقع أردرويد.

عنواني على تويتر: [email protected]

6 من التعليقات

ضع تعليقًا

  • مشاء الله روعه تميز فى عالم التقنية

  • شركة ال جي شركه تمتلك مقومات جباره وقادرة علي التنافس مع سامسنغ وحتي الريادة لكن الاستغباء سواء عمدا ام لا. يمنعها من ذالك مثلا. تعنتها في استعمال بطاريات ضعيفه نسبيا مع شاشات كواد اش دي او معالج الاصدار السابق او شاشات. ال سي دي مع انها تمتلك شاشات اوليد وهي رائده فيها مع اجهزه التلفاز او او انه التمعن في الاستغباء لاغير

  • أجهزة إل جي أكثر من رائعة و لكن لو تابعت حفل إطلاق هواتف إل جي و إعلاناتها ستعلم سبب تراجع مبيعاتها… سامسونج و أبل يتفوقون بشده في مجال التسويق و خدمة ما بعد البيع و هو ما يجذب المستخدمين

%d bloggers like this: