أردرويد
سامسونج

تأكيد مواصفات هاتف Galaxy J7

يبدو أنها مسألة وقت قبل إعلان سامسونج عن هاتفها القادم الذي تسرّب سابقًا Galaxy J7، حيث تم تأكيد مواصفات الجهاز عبر متاجر التجزئة في كازخستان والتي وضعت الهاتف على قائمة الأجهزة القابلة للطلب المسبق عليها رغم أن سامسونج لم تُعلن عنه رسميًا بعد.

يأتي الجهاز بشاشة قياس 5.5 إنش بدقة 720×1280 بيكسل، كاميرا خلفية بدقة 13 ميغابيسكل مع فلاش، كاميرا أمامية بدقة 5 ميغابيكسل، 1.5غيغابايت ذاكرة عشوائية، 16 غيغابايت مساحة التخزين الداخلية قابلة للتوسعة، معالج Marvel PXA1936 ثماني الأنوية بتردد 1.2 غيغاهيرتز، بطارية سعة 3.000 ميلي أمبير، ويعمل بنسخة أندرويد 5.0.2.

السعر المتوقع للهاتف هو بحدود 270$، وهو سعر مناسب لمواصفات الجهاز الذي يعتبر من أجهزة الفئة المتوسطة، ويتوقع بدء شحن الهاتف في أب/أغسطس.

أحمد عنتر

محرر مختص بالشؤون التقنية

6 من التعليقات

ضع تعليقًا

  • ارجو الرد من قبل الاستاذ انس و احد القائمين على الموقع لقد بعثت برسالة لكم اسال فيها عن الهاتف Lenovo vibe shot ولم يردني احد فارجو الرد فانا اريد مشورتكم في هذا الجهاز او اذا امكن ان تعملو مراجعة للجهاز وتبدوا رايكم فيه وهكذا قد يستفيد اكثر من شخص وشكرا لكم

  • كالعاده سامسونج عادت الي عادتها السيأه في عمل أنواع هواتف كثيره مختلفه الاسماء بنفس الإمكانيات شركه غبيه وفي طريقها للسقوط قريبا

  • السعر مرتفع جدا يا سامسونج، كما هواتف بذاكرة عشوائية 1.5 جيجا اصبحت تصنف ضمن هواتف الفئة الضعيفة أو الأقل من ضعيفة وليست المتوسطة
    حيث ان الشركات الصينية (Mi, Asus, Lenovo) اصبحت تقدم هواتف بذواكر 2GB وشاشة HD وكامل المواصفات المذكورة في هاتف سامسونج وبسعر لا يتجاوز ال150 دولار فقط

    بالنسبة لي لم أعد أرى 1 او 1.5 جيجا من الذاكرة العشوائية كافيا لتشغيل تطبيقات اليوم,,

    • من حسن حظك الأيفون القادم سيأتي برام 2GB بحسب التسرياب

      • الايفون موضوع آخر، لم أجربه من قبل (وأتمنى) ولكن أعتقد أن الايفون 2جيجا كافية له لأن النظام خفيف وبدون واجهات وتطبيقات مزعجة مثل الواجهات التي تنتجها شركات الهواتف العاملة بأندرويد
        طبعا لو تحدثنا عن هاتف نكسس أو هاتف بواجهة أصلية مثل هواتف موتو فال2 جيجا كافيه ايضا (مثل حالة ايفون) بسبب بساطة النظام وسرعته
        ما يزعج في هواتف أندرويد هو الواجهات المزعجة والشرهة للرام وبالتالي ال2جيجا لم تعد كافية في هذه الهواتف وأصبحنا في حاجة ل3 و4 جيجا

        • في الأونة الأخيرة خففت جوجل وشركات هواتف الأندرويد من ثقل الواجهة.
          لكن الأمر لم يعد مقتصر على ذلك فحسب.
          ما دفع أبل وشركات الأندرويد لزيادة سعة الرام هو التطور الرهيب للتطبيقات والألعاب التي زاد حجمها وسعتها وإستهلاكها للرام

%d bloggers like this: