بدون الحاجة للربط مع الحاسوب: إتش تي سي تكشف عن نظارتها الجديد للواقع الافتراضيّ

أعلنت اليوم شركة إتش تي سي التايوانية عن نظارتها الجديدة الخاصة بتطبيقات الواقع الافتراضيّ HTC Vive Standalone VR والتي تعمل بشكلٍ مستقل بدون الحاجة لربطها مع أي منصةٍ أخرى مثل الحاسوب الشخصيّ أو الهاتف الذكيّ.

قد يعتقد البعض للوهلة الأولى أن هذه النظارة هي نفسها التي ستقوم إتش تي سي بتصميمها بالتعاون مع جوجل (للمزيد من التفاصيل: اضغط هنا)، ولكنها ليست كذلك، حيث قامت الشركة التايوانية بتخصيص هذه النظارة للسوق الصينية، والتي لا يمكن للمستخدمين فيها استخدام خدمات جوجل، وهذا يعني أن كافة التطبيقات والخدمات الخاصة بمنصة DayDream VR التي تملكها جوجل، لن تكون متاحة للمستخدمين في السوق الصينية، وذلك سيكون بإمكان المستخدمين هناك تحميل التطبيقات وتشغيلها عبر منصة Viveport الخاصة بإتش تي سي.

لم يتم الكشف عن الكثير من التفاصيل فيما يتعلق بالمواصفات التقنية للنظارة الجديدة، وما نعلمه هو أنها تعتمد على شريحة Snapdragon 835 الجديدة من كوالكوم، كما أنها تعتمد على كافة التقنيات المعززة للواقع الافتراضيّ والتي توفرها شركة كوالكوم الأمريكية. بكل الأحوال، ستمثل هذه النظارة قفزةً جديدة بعالم الواقع الافتراضيّ، خصوصًا أن معظم المنصات التي تقدم أداءً ممتازًا (مثل HTC Vive أو PlayStation VR) تعتمد على استخدام حاسوبٍ بمواصفاتٍ عتادية قوية ومتقدمة، بينما لا توفر النظارات التي تعتمد على عتاد الهاتف الذكيّ (مثل Gear VR من سامسونج) نفس الدرجة من الأداء القويّ والمتميز.

في حين أن هذه النظارة ستكون مخصصة للمستخدمين في السوق الصينية فقط، فإنه من المرجح وبشكلٍ كبير أن تكون النظارة التي يتم تصنيعها بالتعاون مع جوجل ضمن مشروع DayDream VR ستمتلك نفس الشكل وربما المواصفات، مع اختلافٍ بالدعم البرمجيّ والمجالات التي يمكن عبرها استثمار واستخدام النظارة.

لم تحدد إتش تي سي موعد طرح النظارة في السوق أو حتى سعرها، وسنعمل على توفير هذه التفاصيل فور صدورها.

المصدر

قد يعجبك أيضًا

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.