أردرويد

انخفاض أسهم إتش تي سي إلى أدنى مستوىً منذ 10 سنوات

وصل سعر سهم شركة إتش تي سي صباح اليوم إلى أدنى مستوىً يصل له منذ العام 2005، وذلك على وقع تخفيض الشركة لتوقّعات مبيعاتها بنسبة 35%.

ويتوقّع المحللون مزيدًا من الانخفاض في أسهم وأرباح الشركة خلال الشهور القادمة بسبب فشل هاتفها One M9 في تحقيق المبيعات المرجوّة، وتشير الأرقام بأن 50% من الانخفاض الذي عانت منه الشركة جاء بعد الكشف عن One M9 في آذار/مارس الماضي.

وكانت الشركة قد ألمحت للصحافة قبل أسابيع أنها ستلجأ للكشف عن هاتف رائد جديد خلال فترة قريبة، على أمل عكس المبيعات بشكل إيجابي لصالحها، لكن لا ندري إن كان إطلاق الشركة لهاتف قوي جديد قد يكون كافيًا لذلك.

ماهو سبب التراجع الكبير الذي تُعاني منه إتش تي سي؟ دعنا نعرف رأيك ضمن التعليقات.

المصدر

أنس المعراوي

مدوّن حالي، مطوّر ويب سابق، مهووس دائم بالتكنولوجيا والمصادر المفتوحة. مؤسس موقع أردرويد.

عنواني على تويتر: [email protected]

22 من التعليقات

ضع تعليقًا

  • الحين يأتي واحد عبقري و يقلك مشكلة الشركة التسويق ضعيف !!!

    مشكلة الشركة بدأت منذ اطلاق سنابدراجون سلسلتها منذ عامين soc , كل الشركات زودت هواتفها بنسخة s 800. الا htc اعتمدت s 600. الاضعف ، و السنة الماضية استخدمت s 800 في حين الشركات استخدمت s 805 , و على هذا المنوال ..
    شاشات htc الاضعف دقة في السوق، full hd لم يعد المعيار للاسف ..
    عن نفسي لا اريد اقتناء جهاز هو الاصعب كتصليح من بين كل الاجهزة تاريخيا !! يا رجل يفتح الجهاز من شاشته بعد ما يسخنها بالمجفف !!
    جهاز معدني جميل جدا و راقي ، ولكن جرب امساكه في السعودية لمدة ربع ساعة والله انك تحس نفسك ماسك كباية شاي ساخن ، هذا لا علاقة له بالمعالج مجرد امساك ..
    واخيرا حجم الشاشة بالنسبة لحجم الهاتف سخيييف .. مساحات في الاسفل و مساااحات في الاعلى لم !!!؟؟
    والله شركة htc الكل يحبها ، ولكن هي اللي تغلط، معتمدة على blinkfeed ، يخلصها ، و هو له بدائل افضل منه ، و تاركة نفسها خارج المنافسة وتحاول تاخذ موقع لنفسها بأنها متميزة ، مرة حركة كاميرا الترا بكسل الحمدلله تخلصوا منها ، ومرة حركة كاميرا يد فضائية ، يا ولد عمي انزل السوق شوف الناس وش تبي ، تنزل جهاز بدون دراسة كده وتتوقع تنجح ..

    • رد موضوعي
      ولكن أعتقد بأن أحد أهم الأسباب هو السخرية من أبل،وهذا المصير المحتوم رأيناه مع أكثر من شركة سخرت من أبل وسقطت وكرهها الناس.
      بالنسبة للمجفف لأ أعتقد بأن له علاقة فأغلب الهواتف صعبة الفتح مثل جالكسي إس6 يجب تسخينها لتليين الغراء حتى يسهل الفتح.
      أخيراً في ظل زحمة سوق الهواتف يجب على الشركات تغيير سياستها وإعتماد هاتف راقي واحد كل سنتين حتى يشتاق لها الناس وهي مدة تغيير الهواتف لذى أغلب الناس،طبعاً بإستثناء أبل الذي لا يشملها هذا الأمر لأن عشاقها أوفياء لها وسيشترون أجهزتها حتى أصدرت كل 6 أشهر هاتف جديد.

    • +1
      فعلا جهاز جميل، لكن و بطبيعة الحال أصبح مملاً.
      كان من الواضح انخفاض مبيعات سلسلة الجالكسي عند تكرار تصميم بنفس اللغة.
      أيضاً، الجهاز كبير نسبيا مقارنة بحجم الشاشة وهي نقطة مهمة يجب على الشركة تفاديها في إصداراتها القادمة.

    • أحسنت
      قولت ما في قلبي بالإضافه للتكرار الغبي لجهاز ام 8
      جهاز نجح في سنه من السنوات أسوي زيهه تاني سنه
      غباء * غباء

      • وسامسونج عملت نفس الشيء هذا العام.. أعتقد إسمه الجالكسي S5 نيو

    • بحكم تجربتي الشخصية فأنا اؤيد كلامك 100% فعندما حصل خلل في سلوب السيم كارت اخذته للمصلح فقط كي يرى ماذا حصل وبعد ان فتح الجهاز من شاشته لم يتمكن المصلح من ارجاع الشاشة الى وضعها الطبيعي وتشاكلت معه ولكن لافائدة الجهاز معقد وصعب جداً في التصليحات …. فبالرغم من جمالية الشكل واتقان المصنعية الى ان المسافات السوداء فوق وتحت ماخذة مساحة كبيرة من الشاشة وهذا قمة الغباء في التصميم ….ناهيك عن الوزن الثقيل ….البطارية ليست بتلك الكفاءة قياسا للحجم …اللهم التميز الحقيقي للهاتف هو صوت السبيكرات …فعلا لايقارن باي جهاز اخر……بالنسبة لي لن اكرر هذه التجربة الفاشلة …وبعد سنوات التجارب المريرة والفاشلة مع سامسونغ ….حيث والان لدي سوني كومباكت زد3 …..روعة في كل شيئ وجهاز لايمكنك ان تمل منه وجذاب والكل يسألك …..ماهذا الجهاز الجميل……

  • ربما بسبب الشكل المتكرر و بسبب مشاكل الكاميرا و صعوبة التصليح و ارتفاع حرارة الجهاز بسبب المعالج رغم أنه خطأ كوالكوم و هو لم يكن نداً لهاتف سامسونج الجديد galaxy S6

  • وهكذا عادت الشركة الى وضعها الطبيعي والدائم بعد فترة من التطبيل والتزمير من انها تحقق ارباحا خيالية!!!! .الى الجحيم

        • أنت إنسان قليل أدب وإنسان مريض نفسياً وتشعر بالنقص!

          حط إسمك الحقيقي أولاً وبعدين تعال ناقشني.. يا ناقص!

  • خبر مؤسف لهذه الشركة الرائدة رغم أني كنت متوقعه.

    السبب ببساطة كان ولازال التسويق الضعيف للشركة، فهي ليست ند لتسويق العمالقة آبل وسامسونج الذين يصرفون مئات ملايين الدولارات للتسويق قي كل عام.

    هناك أسباب أخرى أيضاً وهو آرتكاب HTC لخطأ فادح وكنت متوقع نتيجته، وهو أنها لم تقدم فروقات كبيرة بين ال M9 وال M8 مما يجعل معظم ملاّك ال M8 لا يقبلون على التحديث. خطأ أخر ومهم يكمن في إختيار الكاميرا الخلفية حيث لا تنافس الآيفون 6 والجالكسي 6 وال LG G4 في التصوير الليلي.

    • أخشى أن تلحق باقي الشركات htc خصوصاً مع هذه الأسعار المرتفعة مع وجود بدائل من الشركات الصينية التي تقدم تنوع مذهل على مستوى المواصفات والأسعار.
      حتى أبل نفسها رغم شعبيتها العارمة لا تتوقع أن تتفوق مبيعات هواتف القادمة عن ما حققه الأيفون6.
      وسامسونج مع الجالكسي إس6 بدأ يخفت بريقه بعد الضجة التي حظي بها وبدئ سقف المبيعات المتوقع سابق بالإنخفاض،وربما تصدمنا حصيلة المبيعات النهائية بشيئ محزن وهو أمر غير مستبعد.
      و سوني و إل جي ليسوا أفضل حال عن غيرهم.

  • جداً كنت متحمس لل One M9 قبل صدوره خصوصاً بعد رفع قدرة الكاميرا، لكن للأسف النتيجة عكسية حساس الكاميرا نتائجه ضعيفة جداً بالإضافة للمعالج 810 الشهير بحرارته إضافة الى أندرويد 5.0 اللي مايساعد الجهاز يشتغل بكفاءة عالية. حسافة باقي الإمكانيات الجبارة اللي يمتلكها الجهاز تكون هباء مع هذه العيوب الرئيسية

  • كان يجب على الشركة أن تنافس نفسها قبل أن تنافس الشركات الأخرى.. بمعنى أنها كان يجب عليها أن تفكر كيف تجعل الشخص اللذي اشترى هاتف M8 يستبدل هاتفه بM9…
    وهذا هو سر النجاح..

  • اخواني الكرام كلامكم صحيح انا جربت اتش تي سي من أول هاتف صدر حتى يومنا هذا آخر شي HTC one m8 وهنا خلاص وقفت اولا” عشان المواصفات غير اللي كنت اتوقعها وقلت خليني انتظر إصدار السنة التالية يمكن يصلحوا أخطائهم لكن بعد ال HTC m9 صراحة الشركة أصبحت سياستها سيئة بينما كانت والله كلمة حق تصنع تحف فنية كل سنة تبهرك بجمال تصاميمها وجودة تصنيعها وليست مجرد أجهزة ولا يعرف كلامي إلا إلى جرب اجهزتهم وفاهم التقنية بقوة الهاردوير وسلاسة السوفتوير ولكن بإنتظار هاتف جديد أما أن ينقذ الشركة ونكمل مشوارنا مع اجهزتها أو مع الأسف وبدون تردد سيتم التحول إلى سامسونج حيث انها أصبحت من الفئة المتطورة مع جميع إصداراتها خاصة الأخيرة صراحة ولكم مني كل احترام

  • عن نفسي
    السبب الاول سمعت ان بطاريته تقدم نتائج اضعف من سابقه بالرغم انها اكبر بفارق 240 ملي امبير وبالرغم انه مازال محافظ على دقة الشاشة
    السبب الثاني كنت متفائل يتخصلوا من المنطقة السوداء الي اسفل الشاشة ويزيدوا من حجم الشاشة الى 5,2 لانه المقاس المفضل بالنسبة لي
    السبب الثالث سمعت اشاعات تقول انه حرارته عاليه بسبب المعالج المستخدم من كوالكوم
    السبب الرابع كاميرته سيئة مقارنة مع الهواتف الراقية
    السبب الخامس الشركة لم تقدم اي شئ جديد بالهاتف , مثل البصمة او تصميم جديد او انحف على الاقل

    خمس اسباب كافية بالنسبة لي ان اغض النظر عن هذا الهاتف الفاشل

  • هذا ما اقترفته يداها ، وتستاهل كل هالخسائر و عقبال الافلاس ههه،

    كنت قد وقعت في حب هذي الشركة بعد شراء one x و ما انزل one m7 لم استطع المقاومه لدرجة اني شريته من بريطانيا وقبل نزوله في الاسواق.

    ولكن بعد ذلك وبعد الام 8 ومن ثم الام 9 .لا جديد يذكر للاسف وكاميرا تعبانه.

    ولكن راح ننتظر السنه القادمه وراح نشوف ما اذا تعلمت من اخطاءها او لا،

  • htc كانت من افضل الاجهزة بالسوق سابقا بسبب جودة العتاد و جمالية واجهة السينس لكن اخر فترة صارت تنتج اجهزة ملئية بالعيوب منها البطارية الضعيفة و الكاميرا السيئة وللاسف صار افشل شركة بالنسبة الي بعد ما حملت sensation xe وكانت فيه مشلكة هاردوير شائعة عند استقبال المكالمات و اخيرا اثبتت فشلها بعد مشكلة اللمس في desire 816 و اتوقع الانحدار المستمر قريبا

  • ضعف التسويق العامل الأول
    ثانيا الشركة رغم عراقتها وتميزها بدقة وجودة صنعها الا أن لحد يومنا هذا لم تقدم هاتف متكامل من حيث المواصفات فالكاميرا سيئة جدا بكل طرازات الأجهزة
    الشاشه لم تطورها رغم توفر تقنيات أعلى من full HD
    البطارية ما زالت متواضعه بالرغم من حجم الجهاز
    ارتفاع ثمن هواتفها مقارنه مع منافستها سامسونغ
    بالرغم من كل هذا الا أن أداء أجهزة Htc يبقى الأول فلا يوجد لها منافس
    التصميم والجودة لا يعلى عليها ايضا
    أنظمة الصوت لديها رائعه وغير متوفرة لدى منافسيها
    أتمنى للشركة أن تصحى من كبوتها وتعود من جديد لتبهرنا بجديدها

%d bloggers like this: