أردرويد

النسخة القادمة من أندرويد وير ستدعم الواجهات التفاعلية ووسيلة جديدة للمُراسلة بين السّاعات

تعمل جوجل بشكل مُتسارع على تحديث منصّة أندرويد وير Android Wear للساعات الذكية، حيث تحصل المنصّة على تحديث كبير كُل فترةٍ قصيرة.

وبحسب معلومات جديدة حصل عليها موقع Phandroid فإن جوجل تستعد الآن بالفعل لإطلاق تحديث جديد كان من المُفترض إصداره أواخر الشهر الحالي، لكن الشركة قامت بتأجيل إطلاقه إلى الشهر القادم.

بشكل رئيسي، سيجلب التحديث الجديد لأصحاب ساعات أندرويد وير ميزتَين رئيسيّتَين، الأولى هي وظائف تفاعلية جديدة مع الواجهات، والثانية هي وسيلة للتواصل ما بين ساعَتين، مثل إرسال الرسائل والابتسامات من ساعة إلى أُخرى.

بالنسبة للتفاعل مع الواجهات، تدعم أندرويد وير حاليًا أربع حركات، هي السحب نحو الأعلى لتصفّح التنبيهات، السحب نحو اليسار لفتح مُشغّل التطبيقات (اللانشر)، السحب نحو الأسفل للوصول إلى نافذة الإعدادات السريعة، والضغط المطوّل على الواجهة الرئيسية للساعة أو يُعرف بوجه الساعة Watch Face من أجل تغييره.

التحديث الجديد سيجلب طريقة جديدة للتفاعل مع وجوه الساعة، وهي النقرة الواحدة، والتي يُمكن استخدامها لأشياء مثل تبديل ألوان وجه الساعة، تشغيل نشاطات مُعيّنة، إظهار المزيد من المعلومات وغير ذلك.

الصور المُسرّبة التالية تُظهر بعض الأمثلة لهذه الوظيفة الجديدة. في الصورة الأولى نرى مثالًا كيف يُمكن للنقرة أن تُغيّر مظهر وجهة السّاعة، مع الانتباه بأن النّقرة لا تُغيّر وجهة السّاعة نفسه، بل ألوانه وتصميمه فقط في حال كان وجه السّاعة يدعم هذه الميزة:

Android_Wear_Interative_Watchfaces_1

المثال الثاني يُظهر كيف يُمكن للنقرة تغيير حالة وجه الساعة، على سبيل المثال في وجه للساعة يعرض حالة الطقس بشكل رموز، يُمكن لنقرة واحدة تغيير طريقة العرض من رموز إلى أرقام، ثم العودة إلى الحالة الأصلية بنقرة ثانية.

Android_Wear_Interative_Watchfaces_2

المثال الثالث يُظِهر كيف يُمكن للنقرة أن تعرض المزيد من المعلومات، على سبيل المثال في وجه للساعة يتخصص بعرض معلومات الحركة والنشاط، يُمكن لكل نقرة أن تعرض المزيد كعدد الخطوات والوقت .. الخ.

Android_Wear_Interative_Watchfaces_3

وأخيرًا، يُمكن للنقرة أن تفتح نشاطًا جديدًا ينزلق من الجهة اليُمنى ويُمكن إزالته عبر الإزاحة نحو اليسار.

Android_Wear_Interative_Watchfaces_4

إن كل وجه ساعة سيُقدّم الخصائص المُناسبة له بحسب الوظائف المطلوبة منه، وتعمل جوجل حاليًا مع عدد من المطوّرين لإطلاق عدد من وجوه السّاعة الجديدة الداعمة لهذه الميزة لدى الإعلان عن التحديث، كما ستوفّر مجموعة جديدة من الواجهات البرمجية APIs كي يتمكّن جميع المطوّرين من دعم هذه الميّزات في وجوه الساعة الخاصة بهم.

الميزة الثانية التي كشف عنها التسريب، هي دعم التواصل ما بين ساعتين، حيث يُمكن إرسال الصّور، المُلصقات، رموز الإيموجي، أو الرسومات التي يُمكن رسمها على شاشة الساعة، إلى ساعة أندرويد وير ثانية. حتى الآن لا توجد تفاصيل توضّح كيفية عمل هذه الميزة.

المعلومة الأخيرة في هذا التسريب خاصّة بأصحاب ساعة LG G Watch R، والذين لم يحصلوا على ميزة الواي فاي لدى التحديث إلى أندرويد 5.1.1، حينها قالت إل جي أنها تعمل على تحديث صغير لدعم الميزة في هذه الساعة، لكن يبدو أنها ستصل إليها مع التحديث الرئيسي القادم من جوجل.

من الواضح أن منصّة أندرويد وير تتطوّر بوتيرة مُتسارعة، وسيكون علينا الانتظار إلى آب/أغسطس للتعرّف على الميّزات الجديدة في التحديث القادم.

أنس المعراوي

مدوّن حالي، مطوّر ويب سابق، مهووس دائم بالتكنولوجيا والمصادر المفتوحة. مؤسس موقع أردرويد.

عنواني على تويتر: [email protected]

أضف تعليقًا

ضع تعليقًا