الساعات الذكية قادرة على اكتشاف مشاكل القلب الرئيسية

0 3

يمكننا إنقاذ الأرواح من خلال استخدام البرمجيات لتحويل الأجهزة العادية القابلة للإرتداء إلى شاشات مراقبة شخصية.

مع ظهور أجهزة تتبع اللياقة البدنية القابلة للارتداء أصبح بإمكاننا تتبع التمارين الرياضية وإحصاء الخطوات وكل ما يتعلق بتلك الأمور، وبصفة عامة يبدو أننا نعرف ما نقوم به في صالة الألعاب الرياضية، ولكن يمكننا القول إن إمكانيات الأجهزة القابلة للارتداء لم يتم تسخيرها بعد بالكامل.

ووفقًا لدراسة جديدة نشرتها مجلة الجمعية الطبية الأمريكية (JAMA) فإنه بالإمكان إجراء عمليات مراقبة قلبية استباقية تنقذ الحياة من خلال أي ساعة ذكية قادرة على قياس معدل نبض القلب وتطبيق Cardiogram للأجهزة القابلة للارتداء العاملة بنظام أندرويد وير Android Wear، والذي أصبح اسمه Wear OS.

هذه الدراسة التي جاءت بعنوان “الكشف السلبي عن الرجفان الأذيني باستخدام الساعات الذكية المتوفرة تجاريًا” استندت في معلوماتها على البيانات الصحية التي يوفرها تطبيق Cardiogram بالاشتراك مع جامعة كاليفورنيا سان فرانسيسكو (UCSF)، بحيث تم تطوير شبكة عصبونية عميقة تدعى DeepHeart قادرة على كشف الرجفان الأذيني، وهي الحالة المسؤولة عن 25 في المئة من جميع السكتات الدماغية، وغالبًا ما تُترك دون تشخيص.

وبحسب الدراسة فإن مثل تلك الأجهزة القابلة للارتداء قادرة على اكتشاف إيقاع القلب غير الطبيعي الأكثر شيوعًا بدقة تصل إلى 97 في المئة، وغني عن القول بأن مثل هذه للاكتشافات تشير إلى مستقبل مشرق لاستخدام الأجهزة القابلة للارتداء في التشخيص الطبي والعلاج، بحيث يمكننا إنقاذ الأرواح من خلال استخدام البرمجيات لتحويل مثل تلك الأجهزة العادية إلى شاشات مراقبة شخصية.

وبالحديث عن الأرقام فقد استندت الدراسة إلى بيانات 9750 مستخدمًا لتطبيق Cardiogram قاموا بإدخال 139 مليون معدل ضربات قلب ومعدلات قياس خطوات، بحيث تم استخدام 129 مليون قياس معدل ضربات قلب لتدريب الشبكة العصبونية من أجل الحصول على البيانات الخام من الساعات الذكية واكتشاف المشاكل المحتملة.

وللتحقق من مدى دقة قياسات الشبكة العصبونية تم اختبار 51 مريضًا ضمن جامعة كاليفورنيا سان فرانسيسكو، بحيث كان نظام DeepHeart قادرًا على التمييز بين إيقاع القلب الطبيعي والرجفان الأذيني بدقة 97 في المئة.

وبالرغم من أن الدراسة ركزت في المقام الأول على المرضى الذين لديهم تاريخ معروف من الإيقاعات القلبية غير الطبيعية، لكنها تمثل فعليًا ثاني اختراق طبي كبير محتمل تم اكشتافه من خلال استخدام DeepHeart، إذ ظهرت في شهر فبراير وثيقة بحثية أخرى توضح أنه قد يكون من الممكن اكتشاف مرض السكري من خلال استخدام DeepHeart والساعات الذكية.

المصدر

قد يعجبك أيضًا

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم ملفات الكوكيز لتحسين تجربة الاستخدام. يمكنك الموافقة أو الانسحاب إذا أردت.. الموافقة إقرأ المزيد