أندرويد

الاتحاد الأوروبي يفتح حربًا على أندرويد بدعوى الاحتكار

يستعد الاتحاد الأوروبي لإرسال شكوى رسمية إلى جوجل تتعلق بنظام تشغيلها الخاص بالهواتف الذكية أندرويد، بسبب ما يقول الاتحاد أنه احتكار تمارسه جوجل عبر نظام تشغيلها الأكثر انتشارًا في العالم.

وقال الاتحاد الأوروبي أنه بصدد نشر المزيد من التفاصيل لاحقًا حول القضية التي يبدو أنها امتداد للتحقيق الرسمي الذي تم فتحه العام الماضي، والذي يتهم جوجل بالاحتكار نتيجة (استغلال) جوجل انتشار نظام تشغيلها بشكلٍ (غير عادل) من أجل الترويج لتطبيقاتها وخدماتها الرسمية مثل الخرائط ويوتيوب ومتصفح كروم، وهو ما يرى الاتحاد أنه يؤثر سلبًا على الشركات الأخرى والمطورين الأصغر حجمًا.

ويُعتقد بأن هيئة مكافحة الاحتكار الأوروبية  تنظر في فرض غرامة على جوجل، وتُريد التحقيق فيما إذا كانت جوجل تُجبر الشركات على تثبيت تطبيقاتها الرسمية في هواتف أندرويد المختلفة.

يُذكر أن أولى شكاوى الاحتكار ضد أندرويد في أوروبا كانت قد بدأت قبل ثلاث سنوات عندما تقدمت كل من مايكروسوفت ونوكيا وأوراكل وغيرها بشكوى ضد جوجل بدعوى الاعتماد على أندرويد لإعطاء الأفضلية لتطبيقاتها دونًا عن التطبيقات الأخرى.

في الواقع، تفتقر مثل هذه الشكاوى إلى المنطقية ويبدو أن الاتحاد الأوروبي يُريد مُعاقبة جوجل لأنها تُجيد عملها لا أكثر. ناهيك عن أن جوجل لا تُجبر الشركات المُصنّعة لهواتف أندرويد على تثبيت خدماتها وتطبيقاتها الرسمية، لكن معظم الشركات تختار ذلك لأن أحدًا لن يشتري هواتفها فيما إذا خلت من متجر بلاي وتطبيقات جوجل الأخرى.

هذه الاتهامات تعيد إلى الأذهان قضايا الاحتكار التي تم رفعها ضد مايكروسوفت في الماضي بسبب تثبيتها متصفح “إنترنت إكسبلورر” في نظام ويندوز بشكل افتراضي، وكأن مايكروسوفت منعت الشركات الأخرى من إنتاج أنظمة تشغيل بنفس الشهرة والانتشار وتثبيت متصفحاتها الخاصة بها في أنظمتها.

قضايا مثل هذه لا تبدو لي منطقية بحسب رأيي الشخصي. هل توافقني الرأي؟ دعنا نعرف ضمن التعليقات.

المصدر

إقرأ المزيد عن

،

أنس المعراوي

مؤسس موقع أردرويد. إضافةً إلى عملي كرئيس تحرير للموقع، أعمل كذلك كمطوّر لتطبيقات أندرويد في ألمانيا.

لمتابعتي على تويتر: [email protected]

التعليقات: 20 ضع تعليقك

xR00T يقول:

أوافقك الرأي يا أستاذ أنس ?

maxen يقول:

عالم بالابيض او الاسود
ايفون او اندرويد
اتمنى ان يزول هذا الاحتكار وتنتشر الانظمة الافكار الجديدة

مزعج يقول:

الأمر الذي لا أفهمه من الإتحاد الأوروبي هو “لماذا لا يرفع مثل هذه القضايا على آبل؟”.
ملاحظة: يبدو أن الموقع بدأ يعود إلى ما كان عليه. و ذلك لعودة أنس للكتابة. نتمنى أن يدوم الحال هكذا.

محمد يقول:

السبب ان اغلبهم يملكون اجهزة ايفون
ابل تصنع جاهزيتها وتطور نظامها

اما جوجل

فهي تدفع المليارات لشركات الهواتف المشهورة حتى تروج للاندويد

يبدو ان الشكوى قادمة من شركة نوكيا العنيدة التي باعت سمعتها وجمهورها و من اجل نظام مهجور مثل نظام ويندوز 10

Black Fox يقول:

انا اوافقك الرئي وايضا اشعر بان كل هذه القضايا موجهة فقط من الاتحاد الاوروبي للشركات الامريكية لانه لايوجد شركات اوروبية ناجحة في مجال التقنية سواء في تصنيع الاجهزة الذكية او الخدمات مثل الفيديو والصور والشبكات الاجتماعية غالب الخدمات الناجحة والمشهورة امريكية

jamal_gonzalez يقول:

كلام فاضي !! الاولى يقاضو ابل على نظامها المغلق و العقيم !!

فعلاً الاجهزة بدون برامج جوجل بشكل مسبق محد رح يشتريها !!

UAEmirates يقول:

جوجل تقدم أفضل الخدمات و بالمجان و الشركات الأخرى تقدم خدمات عاديه و بمقابل.
كلنا شاهدنا ماذا حدث عندما قامت شركة آبل بتغير برنامج الخرائط في الآيفون .. وقتها حصل تطبيق خرائط جوجل على أعلى نسبه تحميل في تاريخ الشركة و السبب واضح وهو جوده البرنامج بالمقارنه مع برنامج خرائط آبل الكوميدي.

المستخدم يعرف ماذا يريد و ليست جوجل هي من تفرض عليه ماذا يستخدم فعلى سبيل المثال فشلت جوجل في إنشاء منصه للسوشل ميديا على مستوى الفيسبوك و تويتر و سناب شات بينما نجح الاخرون حتى مع وجود برامج مثل hangout و Google+ في الأجهزة مثبته بشكل مسبق.

Ghassan يقول:

السلام عليكم شركة جوجل تقدم افضل نظام على الاطلاق رغم خلافي عنها في بعض الاحيان لكني اشتريت جهاز سوني c4 وعند فتح الجهاز تفاجئة بأن أغلب برامج جوجل غير مثبتة على الجهاز ولانها الافضل والتي تقوم بخدمتي اعدت تثببتها من المتجر وليس هناك بديل لها او شيء ينافسها… ف بنظري ليس هناك احتكار لكن هناك الافضل والمستخدم هو من يقرر….

Anas E5 يقول:

أنه تأثير الخسارة لا أكثر و لا أقل يغارون منها لأنها الأفضل.

مستخدم ون بلس ون يقول:

يا أخي الاتحاد الأوروبي مقهورييييين من الملكة

Omar يقول:

بالتأكيد هذه القضايا غير منطقية بالمرة
وإذا كانوا يريدون بالفعل يريدون مكافحة الاحتكار فالأولى البدأ بشركة آبل ونظامها المغلق الذي يفرض تطبيقاته بالقوة ويجعلها أيضا هي الوحيدة الافتراضية

مصعب يقول:

لا يوجد منافس ولا يوجد من يقوى على المنافسة ، النجاح ليس احتكارآ

عدنان يقول:

السلام عليكم أنا أعتقد أن هذه العملية إما قد يكون هذا السبب ليس حقيقيا وهم يخفون حقيقة العملية ذلك أو بسبب خسارة أوروبا وهي بحاجة للمال بسبب ضغط اللاجئين وأنا لاأؤمن بأنها تهتم بهم بل هي تريد سرق أطفالهم من ديانتهم وعالئلاتهم

ѦՊԻ يقول:

أخي كيف يسرقون الأطفال من ديانتهم ؟

adnan يقول:

أخي عمر إنهم لايسكنون اللاجئين عندهم ويطعمونهم ويخيموهم ببلاش فهم يخططون لتربية أطفال العرب و غيرهم على طريقتهم المسيحية لإبعادهم عن الإسلام مع العلم أنهم يفعلون هذا الآن ويصادرون جواز سفر أهلهم لضمان عدم العودة ألم تلاحظ أن الدول الأوربية والأجنبية تسمح بدخول اللاجئين بينما الدول العربية لاتسمح لهم بالدخول وهم ( جيراننا ) من الواضح أنها خطة العالمية ضد المسلمين

Yusuf يقول:

الأندرويد نظام تطرحه غوغل مجاناً لأي شخص يريد استعماله لكن بدون تطبيقات غوغل ولا متجرها وإذا أردت متجرها تفرض عليك غوغل تثبيت بعض تطبيقات الأساسية و ما يعرف بـ Gapps والكثير من التطبيقات تعتمد على Google services وهو برنامج يأتي مع هذه التطبيقات الأساسية لكن اضن أن هذا من حق غوغل وشركات المنافسة تضغط على المنظمات لمحاولة عرقلة الوحش غوغل ههه

Android يقول:

أخ أنس جوجل تجبر الشركات على وضع تطبيقاتها واعتقد كتب موضوع في اردرويد حيث رفعت جوجل عدد التطبيقات التي يجب تثبيتعا الى 15على ما اذكر
____
بالنسبة لي استخدم نكسس لأجل تطبقات جوجل بسبب الكفاءة العالية لها

بالنسبة للشركات التي تختار استخدام خدمات جوجل في تطبيقاتها، فهناك شروط يجب أن تحققها ومن بينها عدد التطبيقات المثبتة مُسبقًا. أما بالنسبة لغير ذلك من الشركات التي لا ترغب بإصدار هواتف عاملة بخدمات جوجل أساسًا فهي تستطيع ذلك وهناك بالفعل العديد من الهواتف الخالية من تطبيقات وخدمات جوجل.

ѦՊԻ يقول:

لا يوجد إجبار أو شيء من هذا القبيل .
كل ما في الأمر أن جوجل لديها معايير في الهواتف التي تطرحها الشركات وتريد أن تزودها بخدمات جوجل ,, خدمات جوجل مطلوبة فعلى سبيل المثال لا أحد يتخيل أن يستخدم آندرويد بدون المتجر … أيضا التطبيقات تحتاج Google play Services من أجل أشياء كثيرة كالإعلانات على سبيل المثال .. وهذه الخدمات الخاصة بجوجل بعضها مغلقة المصدر ولا يحق لأحد التعديل عليها .. وهذا هو سبب وجود معايير أو شروط تضعها جوجل للشركات التي تريد إضافة خدمات جوجل إلى هواتفها .
توجد شركات أخرى لا تريد هذه الحزمة من خدمات جوجل وعوضا عنها تستبدلها بخدماتها البديلة والنتيجة تكون فشل هذه الهواتف أو اللوحيات (غالبا) مثل سلسلة نوكيا إكس .

خليل يقول:

ماقاله الأخ عدنان عن سرقة الأطفال صحيح مئة بالمئة فهناك حقا بعض الناس الذين فقدوا أطفالهم بسبب وضع ثقتهم في الكارهين للإسلام ولكن للأسف الشديد لقد تم وضعهم على النهر الخاطئ وهذا من أبشع الاستغلالات على سوريا باسم ضمان اللاجئين لاحول ولا قوة إلا بالله. العرب الذين يدافعون عن حكامهم هم اللذين وقعوا في فتنة لأنهم فضلوا مصلحتهم على دينهم

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *