اختبار الانحناء: هاتف Xperia XZ Premium يثبت أنه يمتلك أكثر من مجرد كاميرا قوية!

يشتهر هاتف Xperia XZ Premium الجديد من سوني بميزاتٍ فريدة، مثل امتلاكه لشاشةٍ تدعم الإظهار بدقة 4K-HDR مع كاميرا قادرة على تصوير الفيديو بدقة HD حتى كثافة إطارات هائلة قدرها 960 إطار/ثانية، ولكن ماذا عن صلابة الهاتف ومتانته؟ هذا ما لا تتحدث عنه الشركات عادةً عند الإعلان عن هواتفها، وهو ما يترك أمامنا خيارًا واحدًا وهو انتظار الاختبارات الجنونية التي يجريها العديد من المراجعون التقنيون.

في مجال اختبارات الصلابة والمتانة، يعتبر صاحب قناة JerryRigEverything على اليوتيوب من الأشهر بهذا المجال، وهو يحرص بشكلٍ دائم على إخضاع معظم الهواتف الرائدة لاختباراته القاسية التي يهدف عبرها لمعرفة المواد التي تم تصنيع الهاتف منها، وتحديد قدرتها على تحمل ظروف الاستخدام المختلفة، بما يساهم بتقديم فكرةٍ إضافية للمستخدمين عن طبيعة الهواتف التي يودون شرائها.

يبدأ الاختبار دائمًا مع خدش الشاشة، حيث يتم استخدام أقلام ذات رؤوس مدببة تمتلك درجات مختلفة من القساوة مرتبة من 1 وحتى 9 على مقياس موس للقساوة، وبالنسبة لهاتف سوني الجديد، بدأت الخدوش بالظهور عند الدرجة السادسة بشكلٍ خفيف وبشكلٍ أكثر وضوحًا عند الدرجة السابعة، وهو ما يتفق مع معظم الهواتف الرائدة التي تعتمد على طبقة حماية زجاجية من نوع Gorilla Glass 4 – 5 في هواتفها الرائدة.

لم يؤثر خدش الهاتف باستخدام شفرةٍ حادة على الإطلاق، حيث تمكنت طبقة الحماية Gorilla Glass 5 من تحمل كافة الخدوش التي تم إحداثها، كما أظهر الاختبار أن الكاميرا الأمامية والخلفية ومصباح الإضاءة LED Flash كلها محمية بالطبقة الزجاجية. عند خدش جوانب الهواتف، تبين أن سوني لم تستخدم المعدن وإنما مادة بلاستيكية صلبة، وبالنسبة لخدش حساس البصمة، فإن هذه العملية لم تؤثر على فعاليته أو تأديته لوظيفته بشكلٍ جيد.

المرحلة التالية كانت اختبار حرق الشاشة عبر تعريضها بشكلٍ مباشر للهب، وتمكنت الشاشة من الصمود لمدةٍ قدرها 10 ثواني قبل أن تبدأ البقع السوداء بالظهور (كما هو الحال مع شاشات LCD) إلا أنها سرعان ما اختفت بمجرد زوال مصدر اللهب مع عدم تأثر وظائف اللمس على الشاشة.

أخيرًا يأتي اختبار الانحناء حيث يتم فيه تعريض الهاتف لضغطٍ من الطرفين، وتمكن الهاتف من تجاوز الاختبار مع المحافظة على شكله وهيكله بدون أي تشوهٍ يذكر حيث كان بالإمكان إعادة الهاتف لشكله الأصليّ تقريبًا، وذلك كدليلٍ على المتانة العالية التي وفرتها سوني في هاتفها الرائد الجديد.

بهذه الصورة، حصل هاتف Xperia XZ Premium على تعزيزٍ جديد وتقييمٍ ممتاز من ناحية متانته وجودة تصنيعه، وهو الأمر الذي ينطبق على معظم الهواتف الرائدة التي صدرت هذا العام، باستثناء هاتف HTC U11 الذي لم يتمكن من تجاوز الاختبار بنجاحٍ تام، كما فعل سلفه HTC 10 العام الماضي.

 

قد يعجبك أيضًا

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.