أردرويد

ميدياتيك تعمل على إطلاق شريحتها الجديدة Helio X30 بعشرة أنوية معالجة

أشارت عدة تقارير إلى بدء شركة ميدياتيك التايوانية العمل على تصنيع شريحة المعالجة الجديدة الخاصة بها Helio X30 في خطوةٍ تأمل بها الشركة أن تُعزز مكانتها كأحد كبار مُصنّعي شرائح المُعالجة الخاصة بالأجهزة والهواتف الذكية.

بدأت شرائح ميدياتيك بالانتشار مع اعتماد العديد من الشركات الصينية لشرائحها، حيث شاهدنا العام الماضي وجود شريحة Helio X10 في كل من هواتف LeEco (سابقًا Letv) و Meizu وشياومي وأخيرًا في هاتف HTC One X9 لإتش تي سي. بعد ذلك قامت ميدياتيك بأخذ الأسبقية والإعلان عن شريحتها الجديدة Helio X20 أواخر العام الماضي لتكون أول شريحة معالجة خاصة بالهواتف الذكية تمتلك عشرة أنوية معالجة. حتى الآن، فإن هاتف Zopo Speed 8 هو الهاتف الوحيد الذي تم الإعلان عنه بشكلٍ رسميّ ويمتلك شريحة ميدياتيك الجديدة.

الآن، بدأت الأنباء القادمة من الشركة بالحديث عن شريحتها الرائدة المقبلة Helio X30، حيث تشير التقارير إلى حديثٍ للمدير التنفيذيّ للشركة التايوانية بخصوص الشريحة المقبلة، والتي يعتقد أنها ستمثل أفضل شريحة معالجة في السوق، وستجعل ميدياتيك تتفوق على المنافسين بهذا المجال، خصوصًا سامسونج وكوالكوم.

بالنسبة للمواصفات، فإن المعلومات الأولية تشير إلى أن الشريحة الجديدة ستكون أيضًا بعشرة أنوية ولكن سيتم تصنيعها بتقنية 16 نانومتر بدلًا من تقنية 20 نانومتر التي تم استخدمت في تصنيع شريحة Helio X20. سيتم تقسيم الشريحة الجديدة إلى أربعة تجمعات: الأول يضم نواتين بمعمارية ARM Cortex-A53 وبتردد 1 غيغاهرتز. الثاني يضم نواتين بمعمارية ARM Cortex-A53 وبترددٍ قدره 1.5 غيغاهرتز. التجمع الثالث يضم نواتين بمعمارية ARM Cortex-A72 وبترددٍ قدره 2 غيغاهرتز، وأخيرًا، يضم التجمع الأخير أربع أنوية مُعالجة بمعمارية ARM Cortex-A72 وبترددٍ قدره 2.5 غيغاهرتز. أحد الأفكار الهامة التي سيتمتع بها التنظيم الداخليّ للشريحة هو عدم استخدام التجمعين الثالث والرابع إلا عند الحاجة، بما يساهم بتوفير استهلاك الطاقة وتجنب مشاكل ارتفاع الحرارة، وذلك في حال استخدام الأنوية العشرة في كل الأوقات.

helio-x20-cores
التنظيم الداخليّ لشريحة Helio X20 والتي تمثل أول شريحة معالجة بعشرة أنوية

هنالك نقطة هامة تتعلق بالتنظيم الداخليّ المفترض للشريحة الجديدة، وهي أنه يمثل تقدمًا جديدًا بمجال تنظيم أنوية المعالجة ضمن الشريحة، حيث اعتمدت ميدياتيك على تنظيمٍ ثلاثيّ في شريحة Helio X20، بينما يبدو أنها ستعتمد على تنظيمٍ رباعيّ في شريحة Helio X30 المقبلة، وهو ما قد يقدم قدرات تخصيص إضافية جيدة لعمل المعالج المقبل، وضمان أقل استهلاك طاقة ممكن عبر التحكم الدقيق بعدد الأنوية التي تعمل وفقًا لحاجات الهاتف الذكيّ.

أحد أهم الأمور التي نتوقع أن تقوم ميدياتيك بتحسينها هي أداء شرائحها في المجال الرسوميّ، من ناحية دعم تقنيات الإظهار والتصوير عالي الدقة، فعلى الرغم من أداء وحدة المعالجة المركزية CPU الجيد في شرائح ميدياتيك، إلا أن الأداء الرسوميّ لا يزال ضعيفًا نوعًا ما عند مقارنته مع شرائح سامسونج و كوالكوم وحتى هواوي.

ما رأيكم بالهواتف الذكية التي تعتمد على شرائح ميدياتيك؟ وهل تعتقدون أن الشركة التايوانية ستتمكن من أخذ الأسبقية بمجال تصنيع معالجات الهواتف الذكية؟ شاركونا رأيكم ضمن التعليقات.

المصدر

ماريو رحال

مهندس طبي. مهتم بكل ما يتعلق بالتعلم وتطوير القدرات الذاتية. مهووس بالتقنية، ومدير موقع عالم الإلكترون التعليمي التقني.

تعليق واحد

ضع تعليقًا

  • كنت ولا زلت أرى بأن المعالج الرباعي (2×2) للهواتف الذكيه جيد وكافي وفي أحسن الأحوال يكون سداسي (4×2) سيكون أكثر من كافي ..
    لا تهمني عدد الأنويه بقدر بنيتها ومعالجها الرسومي ..
    فعلى سبيل المثال عندي معالج يكون أربع أنويه نواتان منها بمعمارية كورتكس A57 وبسرعة 1.8 والنواتان الأخرتان بمعمارية كورتكس A72 وبسرعة 2.3 مع معالج رسوميات أدرينو 530 أو مالي 880 أفضل من العشرة أنويه المعقد هذا وأكثر جدوى منه وأقل تكلفه !

%d bloggers like this: