إشاعة: إتش تي سي ستجلب الشاشة الحسّاسة للضغط إلى هاتف نيكسوس القادم

في الوقت الذي بدأت فيه بعض الشركات المُصنّعة لهواتف أندرويد بتبنّي تقنية الشاشات الحسّاسة للضغط، إلّا أن تلك الشركات التي دعمت التقنية، مثل هواوي و ZTE أضافت الدعم البرمجي اللازم بنفسها كون جوجل لم تدعم هذه التقنية برمجيًا في أندرويد بعد.

غياب الدعم الرسمي من أندرويد لحساسية الضغط أدى إلى عدم انتشار التقنية في هواتف أندرويد، وحتى بالنسبة لبعض الشركات التي دعمتها بشكلٍ غير رسمي، لم تنجح إلّا في تقديمها ضمن عدد محدود جدًا من التطبيقات وبشكلٍ لم يبدُ مُقنعًا.

بحسب تسريب أخير قادم من الصين، فإن إتش تي سي تعمل حاليًا على تطوير شاشة حساسة للضغط من أجل استخدامها في هاتف “نيكسوس” Nexus القادم من جوجل التي ذكرت شائعات سابقة بأن إتش تي سي تصنعه لجوجل. ولو صح هذا التسريب فهذا يعني ضمنيًا بأن جوجل قد تُعلن عن دعم حساسية الضغط رسميًا في النسخة القادمة من أندرويد Android N المتوقع أن تكشف عنها في أيار/مايو القادم.

هذه الشائعة لا تحمل الكثير من المصداقية ويُمكن تصنيفها بالضعيفة، فهي ليست من مصدر موثوق، كما أنها تتعارض مع شائعة أخرى (يبدو أنها أقوى حتى الآن بسبب ظهورها عدة مرات من مصادر مختلفة) وهي أن جوجل تعتزم هذا العام صناعة هواتف نيكسوس بنفسها، بدل الاعتماد على شركة أخرى كما جرت العادة.

في الحقيقة، أتمنى ألا تُعلن جوجل عن دعم ميزة حساسية الضغط في أندرويد، وهذا رأي شخصي بحت، ولا أدري إن كنت الوحيد فيه، لكني أرى بأن هذه الميزة عديمة الفائدة تمامًا، إذ يمكن الاستعاضة عنها بالضغط المطوّل بالنسبة لمُعظم استخداماتها، أما بالنسبة للاستخدامات الأخرى فهي قد تكون مُربكة ولا تضيف شيئًا إلى تجربة الاستخدام.

المصدر

قد يعجبك أيضًا
عدد التعليقات 16
  1. أديب عثمان يقول

    رأيي من رأيك , الميزة مكلفة و عديمة الجدوى و كما تفضلت الحل موجود

  2. Yasser Saeed يقول

    متفق مع رأيك أيضاً وكثير من الذين أعرفهم يعطلون هذه الميزة في الآيفون 6 بلس لأنها مربكة أكثر من فائدتها.

    بس بحسب ما قرأت في عدة مواقع، فأن هذه الميزة موجودة برمجياً في الإصدار الأول من أندريد، ولكنها غير مفعلة.

    1. GX Loai يقول

      ايفون ٦ اس بلس لان ايفون ٦ بلس ميزة الضغط هذه غير موجودة

  3. HASSAN يقول

    اتفق معك، لا أراها مفيدة بل هي مربكة

  4. Mohammad Khair Dalati يقول

    أخيراً وجدت من يؤيد رأيي, حساسية الضغط أصبحت موضة بدون وجود استخدامات عمليّة لها!
    التقليد الأعمى! أي صرعة جديدة تبتكرها أبل سترى أن كل الشركات التقنية تركض لاستخدامها

    1. أحمد يقول

      ابل لم تبتكر ميزه الضغط ولم تكن اول من استخدمها فقد سبقتها هواوي وzte ولكن ابل اول من اجاد استخدامها ودعمها برمجيا وانا اتفق معك ومع الاخ انس انس انها ليست ذا اهميه وتؤثر على سماكه الجهاز وحجم البطاريه وقد احسنت سامسونج اذ اهملت هذه الميزه

    2. أحمد يقول

      ابل لم تبتكر ميزه الضغط ولم تكن اول من استخدمها فقد سبقتها هواوي وzte ولكن ابل اول من اجاد استخدامها ودعمها برمجيا وانا اتفق معك ومع الاخ انس انس انها ليست ذا اهميه وتؤثر على سماكه الجهاز وحجم البطاريه وقد احسنت سامسونج اذ اهملت هذه الميزه.

    3. أحمد يقول

      ابل لم تبتكر ميزه الضغط ولم تكن اول من استخدمها فقد سبقتها هواوي وzte ولكن ابل اول من اجاد استخدامها ودعمها برمجيا وانا اتفق معك ومع الاخ انس انس انها ليست ذا اهميه وتؤثر على سماكه الجهاز وحجم البطاريه وقد احسنت سامسونج اذ اهملت هذه الميزه..

  5. GX Loai يقول

    ما شاء الله عليكون واحد ورا التاني شو فهمانين انت وياه … بس احلى الشي يجي واحد ينظر علينا بانو هي الميزة منيحة ولا لاء , وهو ما بيعرف عنها شي ابدا غير من فيديوهات اليوتيوب او القراءة على المواقع على كل حال يلي بيستخدم موبايل بشاشة حساسة للضغط ما بيعجبوا اي موبايل تاني انا عم استخدم ايفون 6 اس و عجبتني الميزة كتير ونستني كل موبايلات الاندرويد باعتباري مستخدم اندرويد سابقا

    1. salah يقول

      هل من الممكن أن تشرح لنا -مشكورا- أوجه استفادتك من هذه الميزة, لأنني أيضا أرى أن هذه التقنية -نظريا- مربكة, فبما أنني لم أجربها فعليا فقد يكون حكمي عليها خاطئا

      1. GX Loai يقول

        اخي هي الميزة قد تكون مربكة في هاتف الهواوي اما في الايفون فهي مفيدة بنسبة ١٠٠٪‏ والتطبيقات اغلبها اصبح يدعمها انا شخصيا استفيد منها بأمور كثير من خلال تقليل الجهد و عدد الضغطات حتى اصل للشيئ المرجو منه
        شاهد الفيديو لو سمحت
        http://youtu.be/cSTEB8cdQwo

        1. salah يقول

          شكرا لك
          لكنني لم أقصد فيديو إنما لمحة بسيطة من استخدامك لها
          ثم من ناحية أخرى, هل تغني هذه التقنية عن الضغط المطول؟ هل تستخدم كلا منهما؟ وهل هناك اختلاف ملموس بين حساسية الضغط والضغط المطول؟

          1. GX Loai يقول

            طبعا الضغط المطول يختلف كثيرا عن 3D Touch واحد من هذه الاختلافات هو انك في ميزة 3D Touch اذا ضغطت بقوة معينة ستحصل على قائمة واذا ضغطت بقوة اكبر فسوف تحصل على خيارات اخرى مختلفة وهذا غير ممكن في الضغط المطول كما ان الضغط المطول هو عملية مملة بينما تقنية 3D Touch مليئة بالاثارة وهذا يؤثر على تجربة الاستخدام

          2. GX Loai يقول

            في الايفون يوجد ميزة الضغط المطول وميزة 3D touch
            مثال على الضغط المطول : اذا ضغطت مطولا على اي ايقونة فسيعطيك خيار حذف التطبيق او اعادة ترتيب الايقونات

  6. GX Loai يقول

    نعم سوف اشرح لك بعض ما استفيد منه شخصيا في ميزة 3D Touch
    ١- عندما تريد اضافة جهة اتصال سوف تضغط على ايقونة الهاتف ثم الذهاب الى ال keypad لتكتب الرقم صحيح لكن في 3D Touch سوف اضغط بقوة على ايقونة الهاتف سيعطيني خيار انشاء جهة اتصال جديدة مباشرة بضغطة واحدة
    ٢- اذا كنت تريد اخذ سيلفي سوف تضغط على ايقونة الكاميرا ثم تضغط على زر قلب الكاميرا للكاميرا الامامية اما في 3D Touch سوف اضغط بقوة على ايقونة الكاميرا فيظهر امامي خيار اخذ سيلفي بضغطة واحدة
    وهناك الكثير من الامور الاخرى التي لن يكون بوسعي شرحها

  7. salah يقول

    حسب ما فهمت منك فهي حاليا تستخدم لاختصار للنقرات (مع إمكانية تطويرها في المستقبل أكيد)
    شكرا على التوضيح أخي الكريم…ربي يسعدك 🙂

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.