أردرويد
HTC U12 Plus

إتش تي سي قد تكشف عن هاتفها الرائد HTC U12 Plus في مايو

بعد عام مخيب للآمال، قررت إتش تي سي خلال 2018 تقليص جهودها فيما يخص الهواتف المحمولة، وإطلاق عدد محدود من أجهزة أندرويد.

لطالما أنتجت شركة إتش تي سي هواتف رائدة بتصاميم مختلفة قام معظم صانعي الهواتف الذكية بنسخها، إذ من المعروف في سوق الهواتف الذكية أن الشركة التايوانية كانت قبل نحو 10 سنوات رمزًا من رموز هذا السوق، فهي صاحبة أول هاتف Nexus أطلقته جوجل في شهر يناير 2010، لكنها تعاني منذ عام 2011، وتواجه منافسة شديدة من شركات مثل سامسونج فضلًا عن الشركات الصينية الصاعدة.

ويبدو في السنوات الأخيرة الماضية أن إتش تي سي أيقنت بأنها أصبحت ضعيفة ولا تقوى على المنافسة، مع أنها تنتج لشركة جوجل هواتف Pixel التي تصنف حاليًا من بين أنجح الهواتف الذكية في السوق، مما دفعها إلى بيع الجزء المسؤول عن صناعة هواتف Pixel إلى جوجل، كما أعلنت عن تخفيض قوتها العاملة أكثر من مرة، وصرحت بأنها ستخفض أيضًا محفظتها من الهواتف الذكية التي تطلقها كل عام.

ووفقًا لتقرير جديد فإن الشركة التايوانية تخطط لكشف النقاب عن الهاتف خلال شهر مايو القادم، وذلك لأن إتش تي سي لا تريد التنافس بشكل مباشر مع الشركات المصنعة الأخرى التي بدأت للتو بطرح هواتفها التي قامت بالإعلان عنها سابقًا، وفي الوقت نفسه فإن الشركة لا تفكر في إطلاق عدة هواتف رائدة خلال هذا العام، بحيث سيقتصر جهدها على هاتف HTC U12 Plus.

وبالحديث عن المواصفات فإنه من المتوقع أن يتضمن الجهاز شاشة بقياس 6 إنش وبدقة 1440×2880 بيكسل، وذلك تبعًا إلى تفضيل العديد من المستخدمين هاتفًا بشاشة كبيرة وحجم صغير، إلى جانب أحدث معالجات شركة كوالكوم Snapdragon 845، و 6 غيغابايت من ذاكرة الوصول العشوائي، و 64/128 غيغابايت من مساحة التخزين الداخلية، وبطارية بسعة 3420 ميلي أمبير.

ومن المرجح أن تقوم إتش تي سي بتزويد HTC U12 Plus بكاميرا خلفية مزدوجة العدسة بدقة 16+ 12 ميغابيكسل مع مستشعر Sony IMX3xx، مع كاميرا أمامية بدقة 8 ميغابيكسل، وميزة الحواف الحساسة Edge Sense، والتي تسمح للمستخدمين بالضغط على حواف الهاتف لتنشيط الميزات المستخدمة بشكل متكرر مثل الكاميرا أو تطبيق التراسل الفوري وغيره من التطبيقات المختلفة.

تجدر الإشارة إلى أن إصدار هذا الهاتف الجديد من إتش تي سي يعد أمرًا حاسمًا لأن الشركة شهدت انخفاضًا في الدخل والأرباح خلال الأرباع القليلة الماضية، حيث أعلنت الشركة مع نهاية الشهر الماضي عن تسجيلها خسارة صافية بمقدار 336 مليون دولار أمريكي للربع الأخير من العام الماضي، في حين بلغ إجمالي الخسائر الصافية في عام 2017 حوالي 580 مليون دولار أمريكي.

المصدر

أحمد عنتر

محرر مختص بالشؤون التقنية

أضف تعليقًا