أردرويد

إتش تي سي تشوّق لهاتفها الرائد المقبل HTC U 11

يبدو أن إتش تي سي ستنتهج أسلوبًا مماثلًا لما قامت به العام الماضي مع هاتف HTC 10، والذي سبقته بحملةٍ تشويقية كبيرة تضمنت الكثير من الفيديوهات والإعلانات على شبكات التواصل الاجتماعيّ، حيث قامت الشركة التايوانية بنشر فيديو جديد خاص بهاتفها الرائد المقبل HTC U 11 وإبراز أهم مميزاته.

نعلم من التسريبات حاليًا أن الهاتف سيأتي مع حوافٍ متحسسة للضغط، حيث ستكون قادرة على الاستجابة بحسب شدة الضغط وطبيعة اللمس على الشاشة، وذلك لأداء وظائف مختلفة ومتنوعة.

هذا ما يركز عليه الفيديو الجديد: مقاطع متنوعة تظهر كيف أننا كبشر نحب أن نقوم “عصر Squeeze” الأشياء التي نلمسها، في إشارةٍ إلى أن هذه الطريقة من التفاعل مع الهاتف هي الأقرب لنا والأنسب لحواسنا.

لا أعلم تمامًا إن كانت هذه الخاصية تمثل إضافةٍ قوية بحد ذاتها أم لا، ولا أعلم أيضًا إن كنا قد فهمنا بالضبط ما الذي تعنيه أو تقصده إتش تي سي، فمعلوماتنا حاليًا مبنية على التسريبات والشائعات، والفكرة المطروحة غير مألوفة نوعًا ما، وبالتالي فإن انتظار الهاتف سيكون مشوقًا بحد ذاته بغض النظر عن أي شيءٍ سيتم نشره من إتش تي سي.

فيما يتعلق بالمواصفات العتادية، فإنه من المرجح ألا يقل الهاتف قوةً عن أي هاتفٍ رائد آخر في عام 2017: شريحة Snapdragon 835 من كوالكوم مع ذاكرة عشوائية بسعة 4 أو 6 غيغابايت ومساحة تخزين داخلية بسعة 64 غيغابايت، وشاشة بقياس 5.5 إنش وبدقة QHD. لا يوجد أي تفاصيل أخرى حول ميزاتٍ هيكلية وتصميمية مثل مقاومة الماء والغبار أو دعم الشحن اللاسلكيّ، وتبقى السلبية – شبه الأكيدة – هي إزالة منفذ السماعات التقليديّ 3.5 ميللي متر.

 

ماريو رحال

مهندس طبي. مهتم بكل ما يتعلق بالتعلم وتطوير القدرات الذاتية. مهووس بالتقنية، ومدير موقع عالم الإلكترون التعليمي التقني.

تعليق واحد

ضع تعليقًا

  • لا تهمني هذه الصرعات وميزة الضغط هذه مستحيل أن تكون أهم من منفذ السماعة التقليدي .. عموماً فلنتظر ونرى ما إذا كانت قد أرتكبت HTC أكبر حماقة وأزالت المنفذ بالفعل أم لا ..

%d bloggers like this: