أندرويد

أندرويد أوريو يسمح باستخدام تطبيق إدارة كلمات المرور المفضل لديك

يوصي خبراء الأمان بكلمات مرور قوية وفريدة لكل خدمة تستخدمها، ومع ذلك، قد يكون من الصعب إدارة معظم بياناتنا عبر معظم مواقع الويب والتطبيقات.

لا بد أنك سمعت عن فضيحة فيسبوك الأخيرة حول تسريب البيانات الشخصية لحوالي 87 مليون مستخدم من مستخدمي المنصة لشركة تحليل البيانات كامبريدج أناليتيكا، وهو الأمر الذي سمح بعودة الحديث بقوة عن الخصوصية والأمان، ويترافق ذلك مع تحول المزيد من الأشخاص إلى استخدام تطبيقات إدارة كلمات المرور للمساعدة في الحفاظ على أمان تطبيقاتهم وحساباتهم.

وفي حال كنت تستخدم جهازًا محمولًا يعمل بواسطة إصدار أندرويد أوريو 8.0، فقد أصبح من الأسهل استخدام ميزة الملء التلقائي مع تطبيق إدارة كلمات المرور المفضل بالنسبة لك، وذلك في حال كان التطبيق يستوفي معايير جوجل، مما يعني تسهيل دخولك إلى مواقع الويب والخدمات المفضلة لديك من خلال السماح للتطبيق بتذكر المعلومات بعد حصوله على إذن منك.

ومن خلال خدمة الملء التلقائي الجديدة في أندرويد أوريو، يمكن لتطبيقات إدارة كلمات المرور الوصول إلى المعلومات المطلوبة فقط من أجل تعبئة التطبيقات تلقائيًا، مما يجعل بياناتك أكثر أمانًا، ولا تضطر إلى كتابة اسمك أو عنوانك أو بطاقة الائتمان مرارًا وتكرارًا بشكل يدوي.

ولحسن الحظ، تمتلك شركة جوجل قائمة بتطبيقات إدارة كلمات المرور التي تستوفي متطلبات الأمان والمتطلبات الوظيفية، وهي LastPass و Dashlane و Keeper و 1Password، وفي حال كنت تستخدم أحد هذه التطبيقات، فإن المسألة لا تتعدى عملية ربطها بحسابك في جوجل، وتعمل عملاقة البحث على إضافة المزيد من الخدمات إلى القائمة.

وتعد عملية الإعداد أمرًا سهلًا إلى حد ما، طالما كان لديك تطبيق إدارة كلمات المرور بالفعل، فيمكنك الانتقال إلى الإعدادات ثم الملء التلقائي، ومن ثم النقر على خدمة الملء التلقائي، بحيث يظهر التطبيق في القائمة إذا كان مثبتًا ومدعومًا من جوجل، أما إذا كنت تستخدم تطبيقًا ولكنك لم تثبته على الهاتف بعد، فيمكنك النقر على إضافة خدمة لتنتقل إلى متجر جوجل بلاي.

كما تعمل جوجل أيضًا على توفير خدمة الملء التلقائي لجميع الأجهزة التي تعمل بأندرويد أوريو 8.0 وما فوق، وبالتالي ستظهر المعلومات المحفوظة ضمن متصفح جوجل كروم عند ملء النماذج وبطاقات الائتمان والعناوين وغيرها من المعلومات الشخصية.

المصدر

إقرأ المزيد عن

، ،

أحمد عنتر

محرر مختص بالشؤون التقنية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *